Feeds:
Posts
Comments

Archive for the ‘لبنان’ Category

 تابعت وكالة الصحافة الفرنسية “فرانس برس” (AFP) قضية منع الأمن العام اللبناني لفيلم “بيروت بالليل” (Beirut Hotel) للمخرجة دنيال عربيد والتي أضاء مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية والثقافية “سكايز” الضوء عليها يوم الأحد 11 كانون الأول/ديسمبر 2011. ونقلت صحيفة “المستقبل” عن وكالة الصحافة الفرنسية، أن “السلطات اللبنانية منعت فيلماً للمخرجة دانيال عربيد عنوانه “بيروت بالليل” صُوِّر في لبنان، بسبب إشارته الى اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، وفق ما أعلن أمس منتجو الفيلم الفرنسيون واللبنانيون”.

وفي اتصال بوكالة “فرانس برس”، أوضح مكتب شؤون الإعلام في مديرية الأمن العام، انه لم يصدر قرار “منع”، لكنه اوضح انه “لا يمكن عرض الفيلم لأنه يتضمن اشارة واضحة الى اغتيال الحريري”.
وكان مقرراً أن يُعرض الفيلم، وهو الشريط الروائي الثالث للمخرجة الفرنسية من أصل لبناني اعتباراً من 19 كانون الثاني/يناير المقبل. (more…)

Advertisements

Read Full Post »

In November 2011, journalists, writers, intellectuals, artists, bloggers and human rights activists faced many violations of their rights, in Lebanon, Syria, Jordan and Palestine, the four countries that the SKeyes Center for Media and Cultural Freedom monitors.

The assassination of Syrian photographer, Farzat Jerban, was undeniably the most violent exaction. Syrian security forces severely tortured Jerban before ripping out his eyes and killing him. Another major incident took place in Amman, where a group of assailants stormed into Jordanian newspaper Al-Ghad’s headquarters, threatened the employees and attacked one of the distributors. Protestors also broke into the “Al-Jazeera” office in Amman, after organizing a demonstration outside the channel’s country office, while security apparatuses linked to theHamas deposed cabinet arrested many journalists and bloggers in the Gaza Strip. (more…)

Read Full Post »

بيروت ـ “سكايز”

كان عدد جريدة “البلد الفرنسية” الذي صدر نهار الجمعة 9 كانون الأول/ ديسمبر، هو العدد الأخير، إذ أبلغت إدارتها الموظفين العاملين فيها بقرار صرفهم وإغلاق الجريدة “كونها تخسّر المؤسسة مادياً، ولا تبيع أعداداً كافية لاستمرارها في السوق”.

وفي حديث الى مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية والثقافية “سكايز” (عيون سمير قصير)، أشار الصحافي (more…)

Read Full Post »

بيروت- “سكايز”

تصادف اليوم 12 كانون الأول/ديسمبر، الذكرى السادسة لاغتيال الصحافي جبران تويني، وما زال منفذو اغتياله خارج إطار المحاسبة، في وقت ندرك فيه جميعاً ان لإفلات القتلة من العقاب، وهو ما زال يتمتع به قتلة الصحافيين اللبنانيين، تأثير كبير على مبدأ حرية الرأي والتعبير في لبنان. من هنا الحاجة الى الإسراع في متابعة التحقيقات بجدية في عمليات الاغتيال، ومحاولات الاغتيال التي طالت الصحافيين في العام 2005، من أجل إحقاق الحق والتركيز على تثبيت مفهوم عدم الافلات من العقاب، خصوصاً وأن الإفلات من العقاب يزيد من تمادي الأنظمة في قمعها لحقوق الانسان عموماً، والمثقفين والصحافيين خصوصاً. (more…)

Read Full Post »

Les violations perpétrées contre des journalistes, écrivains, intellectuels, artistes, blogueurs et militants des droits de l’homme se sont poursuivies au cours du mois de novembre, dans les quatre pays couverts par le Centre SKeyes pour la Liberté de la Presse et de la Culture, à savoir le Liban, la Syrie, la Jordanie et la Palestine. L’exaction la plus violente fut sans doute l’assassinat du photographe Farzat Jerban par les forces de sécurité syriennes, qui l’ont sauvagement torturé, avant de lui arracher les yeux et de le tuer. Par ailleurs, l’intrusion violente dans les locaux du quotidien jordanien « Al-Ghad » par des manifestants, qui ont menacé les employés et agressé l’un des distributeurs du journal, a occupé une place importante sur la liste des exactions graves. A noter également l’entrée par effraction dans le bureau d’« Al-Jazeera » à Amman, après un sit-in de protestation devant le siège de la chaîne, ainsi que les nombreuses convocations de journalistes et blogueurs dans la bande de Gaza, de la part des services de sécurité du gouvernement destitué du « Hamas ». Ci-dessous un compte rendu détaillé des violations compilées par le centre SKeyes dans les quatre pays concernés. (more…)

Read Full Post »

بيروت – سكايز

فرضت لجنة الرقابة على الأفلام السينمائية في لبنان تعديل عنوان فيلم الرسوم المتحركة “Puss in Boots” للمخرج كريس ميلر، في صالات السينما اللبنانية، واستبداله بعنوان “Cats in Boots”، مبررةً قرارها باعتبارها أن العنوان الأول يحمل بعداً جنسياً لا يتناسب من فيلم للأطفال.

يذكر أن الفيلم مقتبس من إحدى أشهر قصص الأطفال للكاتب الفرنسي شارل بيرو، والتي صدرت في فرنسا بعنوان “Le Chat Botté”، وترجم الكتاب إلى اللغة الانكليزية منذ أكثر من مئة عام بعنوان “Puss in Boots”، وهو متوفر في جميع المكتبات اللبنانية بهذا العنوان بالذات، الذي لم يرُق للجنة الرقابة. أما عنوان الترجمة العربية للقصة، فهو “القط أبو جزمة”. (more…)

Read Full Post »

بيروت – “سكايز”

أعلنت المخرجة اللبنانية دانيال عربيد على صفحتها على موقع “فايس بوك”، مساء الجمعة ٩ كانون الاول/ديسمبر ٢٠١١، أن لجنة الرقابة على الأفلام السينمائية منعت عرض فيلمها الجديد، “بيروت بالليل” (Beirut Hotel)، الذي كان مقرراً عرضه في صالات السينما في لبنان في ١٩ كانون الثاني/يناير 2012. واعتبرت لجنة الرقابة أن الفيلم “يُعرّض أمن لبنان للخطر”.

وطالبت عربيد كل المدافعين عن الحريات الثقافية في لبنان المساعدة في مواجهة قرار الرقابة، وقد لاقى الفيلم نجاحاً باهراً خلال عرضه الأول في “مهرجان (more…)

Read Full Post »

Older Posts »

%d bloggers like this: